Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
مال و أعمال

ارتفاع كبير في أسعار النفط بعد قرار كبار المنتجين خفض إنتاجهم بأكثر من مليون برميل يوميا



سجلت أسعار النفط ارتفاعا كبيرا الاثنين بعد قرار كبار المنتجين خفضا منسقا للإنتاج اليومي بإجمالي أكثر من مليون برميل يوميا، بدءا من أيار/مايو المقبل حتى نهاية العام الجاري. وبالتالي، ستخفض السعودية، التي نسقت الخطوة، 500 ألف برميل يوميا والعراق 211 ألف برميل، والإمارات 144 ألف برميل، والكويت 128 ألف برميل والجزائر 48 ألف برميل وسلطنة عمان 48 ألف برميل، على ما أعلنت كل دولة.

نشرت في:

قادت السعودية الأحد خفضا منسقا للإنتاج اليومي لدى عدد من كبرى الدول النفطية في “إجراء احترازي” لتحقيق “الاستقرار والتوازن” في أسواق الخام. وجاء القرار عشية اجتماع لجنة المراقبة الوزارية لمنظمة الدول المصدرة للنفط وشركائها (تحالف أوبك بلاس) الاثنين عبر تقنيات الاتصال المرئي.

وقررت السعودية والإمارات والكويت وسلطنة عمان والجزائر بشكل منسق خفض إنتاجها اليومي بإجمالي أكثر من مليون برميل يوميا، بدءا من أيار/مايو المقبل حتى نهاية العام الجاري، في أكبر خفض للإنتاج منذ قرار منظمة الدول المصدرة للنفط وشركائها (تحالف أوبك بلاس) في تشرين الأول/أكتوبر 2022 بخفض مليوني برميل يوميا.

وبالمثل، أعلنت روسيا المنضوية في تحالف أوبك بلاس أنها ستمدد خفض إنتاجها من النفط الخام بواقع 500 ألف برميل يوميا حتى نهاية العام 2023.

للمزيد- النفط.. قرارات “أوبك بلاس” سياسية أم اقتصادية؟

ستخفض السعودية 500 ألف برميل يوميا والعراق 211 ألف برميل، والإمارات 144 ألف برميل، والكويت 128 ألف برميل والجزائر 48 ألف برميل وسلطنة عمان 48 ألف برميل، على ما أعلنت كل دولة.

وقفزت أسعار النفط قرابة 6% الاثنين في التعاملات الآسيوية بعد الإعلان المفاجئ عن تخفيضات كبيرة للإنتاج من جانب هذه الدول.

جاء الإعلان المفاجئ عن الخفض في إنتاج النفط على الرغم من دعوات الولايات المتحدة المتكررة لزيادة الإنتاج، خصوصا مع زيادة الاستهلاك وإعادة فتح الأنشطة الاقتصادية بشكل كامل في الصين، أكبر مستهلك للنفط في العالم، بعد الإغلاقات المرتبطة بجائحة كوفيد.

وأشار الخبير في مجال الطاقة المقيم في أبوظبي إبراهيم الغيطاني إلى أن التخفيضات الطوعية “تأتي بعدما وصلت أسعار خام برنت إلى أدنى مستوياتها في عامين في آذار/مارس الماضي، بسبب أزمة بعض المصارف الأمريكية”، فيما قال المحلل المتخصص بشؤون الخليج في نشرة “ميدل إيست إيكونوميك سيرفي” يسار المالكي إن “القرار لم يكن غير متوقع تماما بعد الانخفاض الأخير في أسعار (النفط)، ولكن كان له أيضا وقع المفاجأة في ما يتعلق بحجم” الخفض المعلن.

جدير بالذكر أن كارتل أوبك بلاس يتألف من 13 دولة عضوا في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) و11 دولة من خارجها.

 

فرانس24/ أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى