Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

الخبيرة الأمريكية سكوت مورتون تتخلى عن منصب مهم بالاتحاد الأوروبي بعد اعتراضات على تعيينها



أعلن الاتحاد الأوروبي الأربعاء تخلي الخبيرة الاقتصادية الأمريكية فيونا سكوت مورتون عن منصب مهم في التكتل لتنظيم عمل المجموعات العملاقة للتكنولوجيا، إثر اعتراضات على تعيينها على خلفية جنسيتها الأمريكية. وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون صرح الثلاثاء أن تعيين  سكوت مورتون في منصب مهم في الاتحاد الأوروبي “يثير تساؤلات”.

نشرت في:

2 دقائق

تخلت الخبيرة الاقتصادية الأمريكية فيونا سكوت مورتون عن منصب مهم في الاتحاد الأوروبي لتنظيم عمل المجموعات العملاقة للتكنولوجيا، إثر جدل يتعلق بجنسيتها الأمريكية.

وكتبت المفوضة الأوروبية مارغريت فيستاغر في رسالة نشرت الأربعاء على تويتر “أبلغتني فيونا سكوت مورتون بقرارها عدم قبول منصب كبير الاقتصاديين لشؤون المنافسة. أقبل ذلك بأسف”.


 

وأثار تعيين سكوت مورتون في منصب كبير الاقتصاديين في الإدارة العامة للمنافسة استياء لدى أعضاء البرلمان الأوروبي.

“تساؤلات”

كان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون صرح الثلاثاء أن تعيين سكوت مورتون في منصب مهم في الاتحاد الأوروبي “يثير تساؤلات”، مشيرا إلى أنه ينتظر ردا من المفوضية الأوروبية.

وصرح إيمانويل ماكرون الثلاثاء “إذا لم يكن لدينا باحث (أوروبي) من هذا المستوى ليتم توظيفه من قبل المفوضية فهذا يعني أن لدينا مشكلة كبيرة جدا مع جميع الأنظمة الأكاديمية الأوروبية”.

وأشار الرئيس الفرنسي إلى غياب “المعاملة بالمثل” من جانب الولايات المتحدة والصين في تعيين أوروبيين في مناصب “في صلب قراراتهم”.

وكشف مسؤول كبير في مقر الاتحاد أكد أن خمسة مفوضين هم الإسباني جوزيب بوريل، والفرنسي تياري بريتون والبرتغالية إليسا فيريرا والإيطالي باولو جينتيلوني واللوكسمبورغي نيكولاس شميت، وجهوا رسالة إلى فون دير لاين، مطالبين بإعادة النظر في هذا التعيين.

وأشار نواب باستياء إلى المناصب السابقة لسكوت مورتون من رئيسة للتحليل الاقتصادي في قسم مكافحة الاحتكار في وزارة العدل الأمريكية بين 2011 و2012 إلى مستشارة لمجموعات كبرى للتكنولوجيا مثل أمازون وآبل ومايكروسوفت.

وأدانوا إمكانية حدوث تضارب في المصالح وخطر تدخل من واشنطن في قرارات الاتحاد الأوروبي.

من جانبها، دافعت مارغريت فيستاغر نائبة رئيسة السلطة التنفيذية الأوروبية عن هذا التعيين. وقالت فيستاغر أمام النواب “حاولت توظيف أفضل شخص ممكن لهذه الوظيفة”، مشددة على أن المنصب الاستشاري ولا يسمح باتخاذ قرارات.

 

فرانس24/ أ ف ب



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى