Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

رحيل “الإنكليزية المفضلة لدى الفرنسيين” المغنية والممثلة جين بيركين عن 76 عاما



توفيت المغنية والممثلة الفرنسية البريطانية جين بيركين الأحد عن 76 عاما، وفق ما أوردته وكالة الأنباء الفرنسية عن مصدر وصفته بـ”المطلع على الملف”. وعُثر على بيركين ميتة داخل منزلها في باريس، وفق نفس المصدر. وتعد، “الإنكليزية المفضلة لدى الفرنسيين” حسب ما توصف به وسط وسائل الإعلام الفرنسية، إحدى أيقونات الغناء والتمثيل في فرنسا، حيث برز اسمها خصوصا بفعل ارتباطها الفني والعاطفي بالمغني الشهير سيرج غانزبور. ولا تزال الأغنية المشتركة التي قدمها الفنانان بعنوان “Je t’aime, moi non plus” (“جو تام موا نون بلو” أحبك، ولا أنا)، محفورة في الذاكرة الموسيقية الفرنسية.

نشرت في:

2 دقائق

أوردت وكالة الأنباء الفرنسية نقلا مصدر، وصفته بـ”مطلع على الملف”، أن المغنية والممثلة الفرنسية البريطانية جين بيركين توفيت الأحد عن 76 عاما. وقد عُثر على بيركين ميتة داخل منزلها في باريس، وفق المصدر عينه.

وكانت هذه الفنانة المولودة في لندن عام 1946، والتي ارتبط اسمها ارتباطا وثيقا بالمغني الفرنسي الشهير سيرج غانزبور وتعد إحدى أيقونات الغناء والتمثيل في فرنسا، قد كشفت أخيرا عن مشكلات صحية أرغمتها على إلغاء سلسلة حفلات لها.

وقد كانت بيركين التي غالبا ما تُوصف في وسائل الإعلام الفرنسية بأنها “الإنكليزية المفضلة لدى الفرنسيين”، أيقونة فنية في فرنسا، مع مسيرة زاخرة بالنجاحات في التمثيل والغناء. كما كانت ملهمة لمصممي الأزياء في العقود الماضية.

وقد شكّل لقاؤها بالمغني والمؤلف الموسيقي سيرج غانزبور إثر انتقالها للعيش في باريس في سن العشرين، محطة مفصلية في مسيرتها، إذ كانت باكورة علاقة موسيقية وعاطفية ملتهبة بين الثنائي استمرت ثلاثة عشر عاما.


ولا تزال الأغنية المشتركة التي قدماها بعنوان “Je t’aime, moi non plus” (“جو تام موا نون بلو” أحبك، ولا أنا)، محفورة في الذاكرة الموسيقية الفرنسية، وقد أثار العمل فضيحة لدى طرحه سنة 1969.

وإثر انفصالها عن غانزبور في مطلع ثمانينيات القرن العشرين، تزوجت بيركين من المخرج جاك دويون الذي أخرج فيلم “لا بيرات” الذي نالت بفضل دورها فيه أول ترشيحاتها الثلاثة لجوائز سيزار، الموازي الفرنسي للأوسكار في الولايات المتحدة. واستمر زواج بيركين ودويون بين 1980 و1992.

وأخرجت بيركين سنة 2007 أول أفلامها السينمائية بعنوان “بوكسز”، وقد قُدّم العمل في عرض خاص ضمن مهرجان كان السينمائي.

وتدهورت صحة بيركين في السنوات الأخيرة، وقد تعرضت خصوصا لجلطة دماغية بسيطة سنة 2021 أرغمتها على إلغاء التزامات عدة.

 

فرانس24/ أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى