أخبار العالم

فوندروسوفا تحرم التونسية أنس جابر من اللقب وتتوج بطلة في إنجاز تاريخي



ضيعت التونسية أنس جابر السبت لقب بطولة ويمبلدون إثر فشلها في تجاوز التشيكية ماركيتا فوندروسوفا. وهي المرة الثانية على التوالي التي تصل فيها جابر إلى نهائي هذه البطولة. لكنها لم تتمكن مجددا من إهداء أول لقب في هذه المنافسة لتونس ومعها العرب وأفريقيا.

نشرت في:

1 دقائق

فشلت التونسية أنس جابر السبت في تجاوز التشيكية ماركيتا فوندروسوفا في نهائي بطولة ويمبلدون، لتضيع للمرة الثانية على التوالي لقب هذه البطولة التي كانت قريبة منها خاصة بعد أدائها الكبير في نصف النهائي أمام البيلاروسية أرينا سابالينكا بطلة أستراليا المفتوحة والمصنفة ثانية.

واقتربت جابر من لقب ويمبلدون العام الماضي بوصولها إلى أول نهائي كبير في مسيرتها، خسرته أمام الكازاخستانية إيلينا ريباكينا، قبل أن تسقط بعد قرابة شهرين في نهائي الولايات المتحدة المفتوحة ضد البولندية إيغا شفيونتيك الأولى عالميا.

في ثلاث من تلك مبارياتها الأربع السابقة في البطولة، باستثناء المواجهة ضد كفيتوفا، عادت من تأخر بمجموعة وفازت بالمباراة. وباتت ثالث لاعبة فقط في العصر الحديث تحقق ذلك في ثلاث مباريات في ويمبلدون بعد البلجيكية جوستين إينان 2001 والفرنسية ماريون بارتولي 2007.

 

فرانس24

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى