Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

ندين حرق المصحف لكن دستور بلادنا يكفل حرية التعبير



وسط تصاعد التوترات بين السويد ودول إسلامية عدة، أدانت حكومة ستوكهولم الخميس حرق وتدنيس المصحف خلال احتجاجات ينظمها لاجئ عراقي، مشددة في المقابل على أن دستور البلاد يكفل حرية التعبير. في هذا السياق، اتهم وزير الخارجية توبياس بيلستروم روسيا بنشر معلومات مضللة بهدف الإضرار بسمعة بلاده والتأثير على طلب انضمامها إلى حلف شمال الأطلسي. ولا تزال تداعيات حرق المصحف أو تمزيق صفحاته متواصلة، آخرها استدعاء مصر سفيرة الدانمارك الخميس إثر الإقدام على نفس الفعل أمام سفارتها في العاصمة كوبنهاغن.

نشرت في: آخر تحديث:

2 دقائق

نفى وزير الخارجية السويدي توبياس بيلستروم الخميس أن تكون بلاده تتغاضى عن وقائع حرق وتدنيس المصحف، مؤكدا في المقابل خلال مؤتمر صحافي أن قوانين حرية التعبير لديها تسمح بذلك.

وصرح بيلستروم للصحافيين أن بلاده لا تجيز حرق المصحف، وأن “هناك تصورا في بعض البلدان بأن الدولة السويدية وراء ذلك أو تتغاضى عنه. لسنا كذلك”.

وأضاف “هذه أفعال يرتكبها أفراد لكنهم يفعلون ذلك في إطار قوانين حرية التعبير”.

واتهمت ستوكهولم الأربعاء روسيا وجهات تدعمها بنشر معلومات مضللة لتشويه سمعة السويد والإضرار بطلبها الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي.

وقال بيلستروم إنه يتواصل مع وزراء خارجية إيران والعراق والجزائر ولبنان وغيرهم وكذلك مع أمين عام الأمم المتحدة.

وأضاف “الآن سأتحدث مع أمين عام منظمة التعاون الإسلامي”.

وأردف “سنناقش تلك القضايا ومن الضروري التأكيد على أن هذه قضية طويلة الأمد، وليس لها حلول سريعة”.

ولا تزال تداعيات وقائع حرق نسخ من المصحف أو تمزيق صفحاته متواصلة، آخرها استدعاء مصر سفيرة الدانمارك الخميس إثر إقدام خمسة أشخاص على حرق المصحف أمام سفارتها في العاصمة كوبنهاغن. وحسب السفير أحمد أبو زيد المتحدث باسم وزارة الخارجية فإن القاهرة تعيد التأكيد على موقفها “الداعي لاتخاذ السلطات المعنية في الدانمارك وغيرها من الدول التي شهدت أحداثا مماثلة، لإجراءات ملموسة لإيقاف مثل هذه الحوادث المؤسفة نهائيا”.

فرانس24/ رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى