أخبار العالم

النصر يفوز على الرجاء ويحجز مكانه في الدور نصف النهائي



استطاع النصر السعودي أن يحجز مقعده في الدور نصف النهائي لبطولة الأندية العربية بعد فوزه على الرجاء المغربي حامل اللقب 3-1 الأحد على ملعب مدينة الأمير سلمان بن عبد العزيز الرياضية في المحالة، وسط حضور جماهيري ناهز 20 ألف متفرج. فيما أكمل مواطنه الشباب المربع الذهبي بفوزه على الوحدة الإماراتي بركلات الترجيح 5-4.

نشرت في:

4 دقائق

جرّد النصر السعودي الرجاء المغربي من لقبه بعد فوزه عليه 3-1 الأحد على ملعب مدينة الأمير سلمان بن عبد العزيز الرياضية في المحالة، ليضمن بذلك مكانه في المربع الذهبي.

 ففي المباراة الأولى، تناوب على تسجيل أهداف النصر، البرتغالي كريستيانو رونالدو (19) وسلطان الغنام (29) والعاجي سيكو فوفانا (38) فيما سجل هدف الرجاء، عبد الله مادو (40 خطأ في مرماه).

هذا، وسيواجه النصر في الدور قبل النهائي الشرطة العراقي يوم الأربعاء المقبل، في أبها.

وسيتحول اللقب إلى القارة الآسيوية بعد هيمنة الأفارقة على النسخ الثماني الأخيرة، إذ كان اتحاد جدة السعودي آخر الأندية من عرب آسيا المتوجة باللقب في موسم 2004-2005.

توجت الأندية الآتية من القارة السمراء بسته عشر لقبا منذ انطلاق المسابقة العام 1982، يتصدرها الترجي التونسي بثلاثة ألقاب، ولعرب القارة الصفراء 11 لقبا بينها ثلاثية لنادي الرشيد العراقي.

وفي سياق المباراة، سيطر النصر على مجريات الشوط الأول، وكان صاحب المبادرة الهجومية عندما صوب البرازيلي تاليسكا كرة أمسكها أنس الزنيتي (3).

ولاحت فرصة للرجاء عندما ارتقى التوغولي روجيه أهولو لكرة وصلته من الركنية ولعبها برأسه فوق العارضة (18).

وبعدها، ومن هجمة منسقة نجح النصر في أخذ الأسبقية عندما هيأ تاليسكا كرة لرونالدو الذي أرسلها قوية على يسار الزنيتي (19).

وعزز النصر تقدمه بهدف ثان عندما انطلق سلطان الغنام خلف كرة انفرد على إثرها بالمرمى ولعبها قوية على يمين حارس الرجاء (29).

وتواصلت أفضلية النصر ليعمق الفارق بهدف ثالث عندما ارتقى فوفانا لكرة عرضية لعبها برأسه على يسار الزنيتي (38). وقلص الرجاء الفارق بهدف عكسي عندما حاول عبد الله مادو إبعاد الكرة العرضية لكنه لعبها داخل مرماه (40).

واستمرت الإثارة في الشوط الثاني إذ أضاع النصر فرصة محققة عندما صوب تاليسكا كرة قوية مرت بمحاذاة القائم (62).

وجاءت فرصة للرجاء لتقليص الفارق لكن كرة يسري بوزوق أمسكها نواف العقيدي ببراعة (64).

وتألق حارس النصر مجددا وأنقذ مرماه من هدف محقق عندما تصدى لكرة نوفل الزرهوني وحولها للركنية (65).

وناب القائم عن حارس الرجاء عندما تصدى لكرة رونالدو قبل أن تعود ويشتتها الدفاع (84). أما في الوقت المحتسب بدل الضائع كاد النصر أن يسجل هدفا رابعا لكن كرة عبد العزيز العليوة أمسكها الزنيتي ببراعة.

ركلات الترجيح تبتسم للشباب وترسله للمربع الذهبي

أما الشباب السعودي فأكمل المربع الذهبي على الوحدة الإماراتي بركلات الترجيح 5-4 بعدما انتهى الوقت الأصلي للقائهما بالتعادل السلبي، على ملعب مدينة الملك فهد الرياضية بالحوية، في ختام منافسات الدور ربع النهائي للبطولة.

وإلى ذلك، سيواجه الشباب في نصف النهائي الثاني مواطنه الهلال يوم الأربعاء المقبل على نفس الملعب بالحوية.

وقد ظهرت المباراة عموما بصورة متوسطة من حيث المستوى، إذ غلب عليها طابع الحذر على مدار شوطيها. جاء الشوط الأول خاليا من الفرص الحقيقية على المرميين على الرغم من أفضلية الشباب الذي أكمل المباراة بعشرة لاعبين بعدما أشهر الحكم البطاقة الحمراء في وجه مدافعه البرازيلي أياغو سانتوس (27). وعلى الرغم من الطرد إلا أن الشباب كان الأفضل ولاحت له فرصة للتسجيل لولا تدخل الدفاع الذي أبعد كرة هتان باهبري وأنهى خطورتها (35).

ولم يختلف الأداء في الشوط الثاني عن سابقه، ونال لاعب الوحدة عبد الله الكربي بطاقة حمراء، ليكمل فريقه المباراة بعشرة لاعبين (68).

كما أضاع الوحدة فرصة ثمينة عندما تهيأت الكرة أمام البرازيلي بيدرو لكنه لعبها بجانب القائم (81) وفي الدقيقة الأخيرة جاءت فرصة للشباب لكن رأسية حسان تمبكتي مرت بجانب المرمى.

 

فرانس24/ أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى