Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

روسيا تعلن اعتراض هجمات أوكرانية بمسيّرات على موسكو والبحر الأسود



أحبطت روسيا الثلاثاء هجمات شنتها أوكرانيا بمسيّرات على موسكو والبحر الأسود، حسب تأكيد وزارة الدفاع عبر تلغرام، وأقرت أن إحداها أصابت مبنى تجاريا وسط العاصمة سبق أن استُهدف خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي.

نشرت في:

4 دقائق

أعلنت وزارة الدفاع عبر تلغرام أن روسيا أحبطت هجمات أوكرانية شنتها عبر طائرات مسيرة على موسكو والبحر الأسود، مع الإقرار بإصابة مبنى تجاري في حي أعمال وسط العاصمة سبق وأن استهدف خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي.

وأفادت الوزارة بأن محاولة هجوم ليلي أوكراني بواسطة “آليات طائرة من دون طيار على منشآت في موسكو ومنطقتها أحبطت”. وأضافت أن مسيّرة “حُيّدت بواسطة وسائل الحرب الإلكترونية وفقدت السيطرة وتحطمت” في حي موسكو سيتي للأعمال.

وكتب رئيس بلدية موسكو سيرغي سوبيانين على تطبيق تلغرام “إحدى هذه الطائرات اصطدمت بالبرج نفسه في حي موسكو سيتي كما حدث في المرة الأخيرة. تضررت واجهة المبنى في الطابق 21 وتحطم الزجاج على مساحة 150 متر مربع”. أضاف “لا تتوافر معلومات عن سقوط ضحايا”، مشيرا إلى أن أجهزة الطوارئ موجودة في موقع الهجوم.

وذكرت روسيا الأحد أنها أسقطت طائرات مسيّرة أوكرانية استهدفت العاصمة في هجوم أدى إلى تضرر برجين تجاريين في حي موسكو سيتي وسط العاصمة الروسية.

هجوم على أسطول البحر الأسود الروسي

وفي وقت لاحق أكد الجيش الروسي الثلاثاء أنه صد ليلا هجوما شنته ثلاث مسيّرات بحرية أوكرانية على سفن دورية تابعة لها في البحر الأسود، في خضم توتر متنام بين كييف وموسكو منذ انسحاب روسيا من اتفاق تصدير الحبوب منتصف تموز/يوليو.

وقالت وزارة الدفاع في بيان “خلال الليل، حاولت القوات المسلحة الأوكرانية من دون نجاح بواسطة ثلاث مسيّرات بحرية مهاجمة سفينتَي الدورية في أسطول البحر الأسود الروسي، ‘سيرغي كوتوف وفاسيلي بيكوف’”.

وأضافت الوزارة “دمرت مسيّرات العدو البحرية الثلاث” بنيران أطلقتها الزوارق الروسية، موضحة أن سفن الدورية هوجمت على بعد 340 كيلومترا جنوب غرب مرفأ سيفاستوبول، مقر أسطول البحر الأسود الروسي في شبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو.

والمسيّرات البحرية مراكب تعمل على سطح المياه من دون طاقم ويتم التحكم بها عن بعد. وتتهم موسكو بانتظام الجيش الأوكراني باستخدام هذه المسيّرات فضلا عن طائرات جوية من دون طيار، لمهاجمة أهداف في البحر الأسود.

ويشكل البحر الأسود محور توتر متعاظم بين الدولتين منذ انسحبت روسيا من اتفاق تصدير الحبوب الأوكرانية قبل أسبوعين. وحذرت موسكو وكييف تباعا السفن التي تبحر في البحر السود مشددة على أنها قد تُستهدف إذا توجهت إلى مرافئ “عدوة”.

“الحرب” تصل “إلى أراضي روسيا”

كذلك، أفادت وزارة الدفاع الروسية أن الدفاعات الجوية في منطقتي أودينتسوفو وناروفومينسك في منطقة موسكو دمرت مسيرتين.

وذكرت وكالة “تاس” نقلا عن أجهزة الطوارئ، أن مطار فنوكوفو الدولي في موسكو أغلق لفترة وجيزة في ساعة مبكرة من صباح الثلاثاء جراء هجوم المسيّرات. وكان المطار أغلق لفترة قصيرة صباح الأحد بعد هجوم آخر بمسيّرات.

ونادرا ما استُهدفت موسكو الواقعة على بعد 500 كيلومتر من الحدود الأوكرانية منذ بدء النزاع في أوكرانيا، إلى أن وقعت هجمات عدة بطائرات مسيّرة هذا العام.

ويعد هجوم الأحد الأحدث في سلسلة من الهجمات بالطائرات المسيّرة التي طاولت الكرملين ومدنا روسية متاخمة لأوكرانيا، وقد حملت روسيا كييف المسؤولية.

ومن دون التعليق على هذا الهجوم إذ لا تعلن كييف عادة مسؤوليتها عن العمليات داخل روسيا، قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الأحد إن “الحرب” تصل “إلى أراضي روسيا في مراكزها ذات الدلالات الرمزية الكبيرة وقواعدها العسكرية”. وأكد “إنها عملية لا مفر منها وطبيعية وعادلة تماما”.

فرانس24/ أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى