أخبار العالم

ريبورتاج: "إذا بقيت مغلقة سيموت الناس"… الانقلاب يفاقم معاناة سكان الحدود بين النيجر ونيجيريا




منذ غلق الحدود بين النيجر ونيجيريا غداة انقلاب 26 تموز/يوليو، يعاني سكان المنطقة الشمالية الغربية لنيجيريا المحاذية للنيجر والتي تربطهم أواصر عائلية وطيدة في غالب الأحيان، آثار الأزمة المتواصلة التي تجاوزت الجانب الاجتماعي لتؤثر سلبا على الأوضاع الاقتصادية والأمنية. التفاصيل في تقرير موفدي فرانس24 إلى ولاية سوكوتو الحدودية سيريل بايان وكاترين نوريس ترنت، أعدته باللغة العربية ماري زعرور حنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى