أخبار العالم

مقتل 11 عامل بناء جراء انفجار عبوة ناسفة زرعت داخل سيارتهم



أعلن مسؤول حكومي باكستاني الأحد أن 11 عامل بناء لقوا مصرعهم شمال البلاد جراء انفجار عبوة ناسفة زرعت في سيارتهم. تشهد باكستان زيادة كبيرة في عدد الهجمات منذ عودة طالبان إلى الحكم في أفغانستان المجاورة عام 2021. وتركزت هجمات المسلحين في مناطق متاخمة لأفغانستان. وتقول إسلام أباد إن بعضها يتم التخطيط له على أراض أفغانية، وهو ما تنفيه كابول.

نشرت في:

2 دقائق

تسبب هجوم بعبوة ناسفة في مقتل 11 عامل بناء شمال غرب باكستان بالقرب من الحدود مع أفغانستان، بحسب ما أعلن الأحد رحمن غول ختّاك، المسؤول الحكومي البارز في شمال وزيرستان. 

وحسب غول ختّاك، فإن العمال الذين كانوا يبنون موقعاً جديداً للجيش الباكستاني قُتلوا مساء السبت بانفجار عبوة ناسفة زرعت في سيارتهم.

تشهد باكستان زيادة كبيرة في عدد الهجمات منذ عودة طالبان إلى الحكم في أفغانستان المجاورة عام 2021.

في كانون الثاني/يناير فجر انتحاري نفسه في مسجد داخل مجمع للشرطة في مدينة بيشاور الواقعة بشمال غرب باكستان، ما أدى إلى مقتل أكثر من 80 شرطيا.

وتركزت هجمات المسلحين في مناطق متاخمة لأفغانستان. وتقول إسلام أباد إن بعضها يتم التخطيط له على أراض أفغانية، وهو ما تنفيه كابول.

وشهدت باكستان في السابق تفجيرات شبه يومية، لكن عملية تطهير عسكرية بدأها الجيش في 2014، تمكنت إلى حد بعيد من إرساء النظام.

وبسطت السلطات الباكستانية سيطرتها على سبعة أقاليم نائية محاذية لباكستان، وباجور واحد منها، عقب إقرار تشريع في 2018.

ويقول محللون إن المسلحين في المناطق القبلية السابقة الملاصقة لبيشاور والمحاذية لأفغانستان، باتوا أكثر جرأة منذ عودة طالبان إلى الحكم.

          

فرانس24/ أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى