Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

حزب شعبوي معارض للاتحاد الأوروبي وضد مساعدة كييف يفوز بالانتخابات التشريعية



استطاع حزب شعبوي يريد وقف المساعدات العسكرية لأوكرانيا وينتقد الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي، أن يفوز في انتخابات سلوفاكيا، بحسب ما أظهرت نتائج رسمية الأحد. فيما يرجّح بأن يسيطر حزب “سمير” على 42 من مقاعد البرلمان البالغ عددها 150 وبالتالي سيحتاج إلى شركاء في الائتلاف لنيل الأغلبية.

نشرت في:

2 دقائق

بعد فرز كل الأصوات تقريبا، حصل حزب “سمير-إس دي” بقيادة رئيس الوزراء السابق روبرت فيكو على 23,3 في المئة في الانتخابات التشريعية في سلوفاكيا، متغلبا على حزب سلوفاكيا التقدمية الوسطي الذي حصل على 17 في المئة. وفق ما أظهرت نتائج رسمية الأحد.

هذا، وكان قد تعهّد زعيم الحزب فيكو (59 عاما) بأن سلوفاكيا لن ترسل “قطعة ذخيرة واحدة” إلى أوكرانيا ودعا إلى تحسين العلاقات مع روسيا.

ومن جهتهم، يتوقع محللون بأن تحدث حكومة برئاسة فيكو تغيّرا جذريا في سياسة سلوفاكيا الخارجية لتصبح أشبه بالمجر في عهد رئيس وزرائها فيكتور أوربان.

وإلى ذلك، يرجّح بأن يسيطر حزب “سمير” على 42 من مقاعد البرلمان البالغ عددها 150 وبالتالي سيحتاج إلى شركاء في الائتلاف لنيل الأغلبية.

كما يُنظر إلى حزب “هلاس-إس دي” اليساري الذي ظهر العام 2020 عندما انسحب عدد من نواب “سمير” من حزب فيكو، كشريك محتمل إذ يتوقع بأن يحصل على 27 مقعدا.

ويتولى قيادة “هلاس” بيتر بلغريني الذي كان رئيس وزراء سلوفاكيا عام 2018 بعدما اضطر فيكو للتنحي في ظل احتجاجات شهدتها مختلف أنحاء البلاد بعد مقتل الصحافي يان كوتشياك وخطيبته.

ويذكر أن كوتشياك كان قد كشف عن العلاقة بين المافيا الإيطالية وحكومة فيكو في آخر تقرير نُشر بعد وفاته.

فرانس24/ أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى