Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

تحتجز حماس 242 منهم… إلى أين وصل ملف الرهائن الإسرائيليين المحتجزين في غزة؟



لا يزال الغموض يخيم على ملف الرهائن الإسرائيليين المحتجزين لدى حركة حماس في قطاع غزة. فيما تتواصل الوساطات والمحادثات بشأن الإفراج عن حاملي الجنسيات الأجنبية بالخصوص. فما الذي نعرفه عن هذا الملف إلى حد الآن؟

نشرت في:

4 دقائق

 

كشف مسؤولان أمريكيان الخميس أن الولايات المتحدة تنفذ طلعات بطائرات استطلاع مسيرة في سماء غزة بحثا عن الرهائن الذين احتجزتهم حماس خلال هجومها على إسرائيل في السابع من أكتوبر/تشرين الأول.

وقال المسؤولان، اللذان تحدثا شريطة عدم الكشف عن هويتيهما، إن الولايات المتحدة تشغل مسيرات لجمع المعلومات الاستخباراتية فوق غزة للمساعدة في جهود تحديد مواقع الرهائن. وقال أحد المسؤولين إنه يجري تنفيذ طلعات الطائرات المسيرة منذ أكثر من أسبوع.

أكثر من 200 رهينة

ويقول مسؤولون أمريكيون إن عشرة أمريكيين في عداد المفقودين ربما يكونون من بين أكثر من 200 شخص محتجزين في غزة ويعتقد أنهم موجودون في شبكة الأنفاق مترامية الأطراف التابعة لحماس.

من جهته، قال الجيش الإسرائيلي إن حماس تحتجز 242 رهينة، بعضهم أجانب.

في المقابل، أعلنت حركة حماس الأربعاء مقتل سبعة رهائن بينهم ثلاثة يحملون جوازات سفر أجنبية الثلاثاء في القصف الإسرائيلي على مخيم جباليا للاجئين في قطاع غزة.

إلى ذلك، أعلن وزير الخارجية التايلاندي بارنبري باهيدا نوكارا الجمعة أنه ضغط على نظيره الإيراني حسين أمير عبد اللهيان لمعرفة مصير 23 تايلانديا احتجزتهم حركة حماس رهائن عندما شنت هجومها على إسرائيل الشهر الماضي.

وتوجه الوزير التايلاندي إلى قطر ومصر هذا الأسبوع لبحث قضية الرهائن والتقى عبد اللهيان في الدوحة، داعيا إياه للاستفادة من علاقات طهران مع حماس للمساعدة على إطلاق سراح المواطنين التايلانديين.

ويتوقع أن يمارس وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، الذي يزور إسرائيل الخميس، ضغوطا على جميع الأطراف المعنيين لتحقيق إجلاء كل الأمريكيين من غزة، وأيضا الرهائن الأجانب الذين تحتجزهم حماس.

وطوقت القوات الإسرائيلية الخميس مدينة غزة، المدينة الرئيسية في القطاع، في إطار هجومها على حركة حماس التي تقوم بشن هجمات كر وفر انطلاقا من الأنفاق.

وشن مقاتلو حماس هجوما مباغتا على إسرائيل في السابع من أكتوبر/تشرين الأول أسفر عن مقتل 1400 شخص، معظمهم من المدنيين، وفقا لمسؤولين إسرائيليين.

وتقول السلطات الصحية في غزة إن الرد الإسرائيلي على القطاع الذي يبلغ عدد سكانه 2.3 مليون نسمة أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 9061 شخصا.

وفد من المؤتمر اليهودي العالمي يزور قطر

إلى ذلك، زار وفد من المؤتمر اليهودي العالمي قطر الثلاثاء والأربعاء للبحث مع “مسؤولين كبار” في قضية الرهائن الإسرائيليين لدى حركة حماس، حسب ما أعلن المجلس التمثيلي للمؤسسات اليهودية في فرنسا (كريف) الخميس.

وقال رئيس المجلس يوناثان عرفي الذي كان موجودا في قطر لوكالة الأنباء الفرنسية “الفكرة تمثلت في إظهار أن الجاليات اليهودية في كل أنحاء العالم تركز في شكل خاص على كل المساهمات التي يمكن تقديمها في قضية الرهائن”، معتبرا أن هذا يشكل “أولوية دبلوماسية مطلقة”، من دون إعطاء تفاصيل بشأن المسؤولين الذين التقوهم.

وأضاف عرفي أن وفد المؤتمر اليهودي العالمي برئاسة رئيسه رونالد لودر والذي ضم ممثلين يهودا من سويسرا وفرنسا والمملكة المتحدة، قد خرج من هذه المناقشات “مع أمل بالتوصل إلى اتفاق في أسرع وقت بشأن الرهائن… مع العلم أنه لا أحد لديه أي فكرة عما سيحدث”.

وبحسب المؤتمر الذي نشر بيانا حول هذه الزيارة، طلب لودر خلال هذه المناقشات “تدخل القادة العرب توصلا إلى إفراج غير مشروط” عن الرهائن.

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى