Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

إلغاء مشاركة البابا فرنسيس في مراسم درب الصليب كان “لدواع صحية”



أُلغيت الجمعة مشاركة البابا فرنسيس في مراسم درب الصليب التي تقام بمسرح الكولوسيوم في روما، وسط مخاوف مستمرة حيال وضعه الصحي، حسبما أعلن الفاتيكان في بيان. وسبق أن ألغى الحبر الأعظم مشاركته العام الماضي في نفس المراسم لدواع صحية أيضا أياما بعد نقله للمستشفى لإصابته بالتهاب رئوي.

نشرت في:

2 دقائق

أعلن الفاتيكان أن البابا فرنسيس (87 عاما) قرر في اللحظة الأخيرة الجمعة إلغاء مشاركته في مراسم درب الصليب التي تقام بمسرح الكولوسيوم في روما، بسبب قلق متواصل حول حالته الصحية.

في السياق، قال الفاتيكان في بيان: “بهدف الحفاظ على صحته تمهيدا لأمسية الغد وقداس الفصح الأحد، سيتابع البابا فرنسيس هذا المساء درب الصليب في الكولوسيوم من مقره في دير القديسة مارتا”.


وجاء الإعلان قبل لحظات فقط من بدء المراسم وعمد المنظمون إلى سحب كرسي البابا الذي كان قد وضع على هضبة قبالة الكولوسيوم.

وسبق أن ألغى الحبر الأعظم مشاركته قبل عام في نفس المراسم لدواع صحية، بعد بضعة أيام من انتقاله إلى المستشفى بسبب إصابته بالتهاب رئوي.

وأمام المسرح الروماني المضاء، تجمع آلاف المؤمنين من بلدان عدة بصمت حاملين شموعا في أيديهم لحضور مراسم درب الصليب التي تسبق الاحتفال بالفصح. وبعد ظهر الجمعة، ترأس الحبر الأعظم كما هو مقرر صلاة الجمعة العظيمة في كاتدرائية القديس بطرس بالفاتيكان.

وصباح الأحد، سيترأس البابا فرنسيس قداس الفصح في ساحة القديس بطرس قبل أن يوجه بركته “إلى المدينة والعالم” والتي يتطرق فيها عادة إلى النزاعات الدولية.

وواجه البابا الذي بات يستخدم كرسيا متحركا، سلسلة من المشاكل الصحية في الأعوام الأخيرة، وخصوصا في ركبتيه ووركيه وفي القولون.

وخضع في يونيو/حزيران الماضي لجراحة في البطن، وألغى رحلته إلى دبي في ديسمبر/كانون الأول حيث كان سيشارك في مؤتمر كوب28 بسبب إصابته بالتهاب رئوي.

واضطر في الأيام الأخيرة إلى الطلب من مساعدين تلاوة العديد من خطبه لأسباب صحية.

فرانس24/ أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى