Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

تفوق إثيوبي لأول مرة منذ خمس سنوات



سيطرت إثيوبيا على لقبي ماراثون باريس الأحد لأول مرة منذ خمسة أعوام، إذ فاز مولوغيتا أوما ومواطنته ميستاوت فيكير بلقبي الرجال والسيدات في السباق. وكان المسار الذي خاضه العداؤون الأحد، مختلفا عن المخطط له في أولمبياد باريس الصيف المقبل حيث سيكون الانطلاق من قصر بلدية باريس، مرورا بقصر فرساي ووصولا إلى مجمع “ليزانفاليد”.

نشرت في:

2 دقائق

حاز الإثيوبي مولوغيتا أوما ومواطنته ميستاووت فيكير على لقبي الرجال والسيدات في ماراثون باريس الذي أقيم الأحد.

خلال أول مشاركة لها في المنافسة توجت فيكير بطلة  الـ42.195 كلم. وفي رابع مشاركة له في سباقات الماراثون، ابتعد أوما (26 عاما) عن الكيني تيتوس كيبروتو قبل 2.5 كلم على النهاية، وبقي في المقدمة حتى تجاوز الخط، مسجلا 2:5.33 ساعة في أسرع زمن شخصي له وبفارق أكثر من نصف دقيقة عن رقمه السابق.

وحل الكيني الآخر إيليشا روتيش ثالثا أمام مواطنيه بيثويل كيمكمبوي وكوسماس موتيتي.

وكانت المفاجأة في سباق السيدات بفوز فيكير (24 عاماً) في أول مشاركة لها في هذه المسافة، متفوقة على مواطنتها إينات تيروسيو بعدما سجلت 2:20.45 ساعة.

وعانت الكينية فيفيان شيرويوت، ابنة الـ39 عاما التي فازت بذهبية سباق 5 آلاف متر قبل ثمانية أعوام في أولمبياد ريو، في أول مشاركة لها في الماراثون منذ 2019 لكنها نجحت في النهاية بنيل المركز الثالث.

وكان المسار الذي خاضه العداؤون الأحد، مختلفا عن المخطط له في أولمبياد باريس الصيف المقبل حيث سيكون الانطلاق من قصر بلدية باريس، مرورا بقصر فرساي ووصولا إلى مجمع “ليزانفاليد” حيث يرقد نابليون.

 

فرانس24/ رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى