Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

في مؤشر على تقدم المحادثات بين الطرفين.. تبادل جثث قتلى بين الجيش السعودي والحوثيين



تبادل الحوثيون والجيش السعودي رفات عشرات المقاتلين الذين قضوا في اشتباكات بين الطرفين، على ما ذكرت وسائل إعلام مقربة من الحوثيين. وأظهر مقطع مصور وتعليق لقناة المسيرة الأربعاء، تبادل الجثامين على الحدود السعودية اليمنية، حيث التقت وفود من الجانبين بعد أسابيع من المفاوضات في السعودية. وتسلم الوفد السعودي ستة جثامين لجنوده، فيما استقبل الجانب الحوثي 58 جثمانا. وأظهر مقطع مصور تبادل أكياس الجثامين بين الشاحنات.

نشرت في:

في أحدث مؤشر على إحراز تقدم في المحادثات لإنهاء الصراع المستمر منذ 8 سنوات، أعلنت وسائل إعلام حوثية إتمام عملية تبادل جثث قتلى مع السعودية، هي الثالثة من نوعها، شملت 64 جثمانا. 

وأظهر مقطع مصور وتعليق لقناة المسيرة الأربعاء، أنه تم تبادل الجثامين على الحدود السعودية اليمنية، حيث التقت وفود من الجانبين بعد أسابيع من المفاوضات في السعودية.

ولم يتضح على نحو دقيق متى جرت عملية التبادل.

ورحبت اللجنة الدولية للصليب الأحمر الأربعاء بعملية التبادل، وقالت بعثتها باليمن في بيان: “نرحب بالتقارير التي تفيد بتبادل رفات بشرية بين بعض أطراف النزاع في اليمن”.

وجاء في البيان: “على الرغم من عدم مشاركة اللجنة الدولية في هذه العملية، نرحب بأي مبادرة بين الأطراف يمكن أن تضع حدا لمعاناة عائلات الموتى”.

وعبرت اللجنة عن استعدادها للعمل “مع الأطراف بشأن ملف الموتى والمفقودين في اليمن، والمساعدة في تيسير أي عمليات مستقبلية لنقل وإعادة الرفات البشرية”.

وتدخل تحالف عسكري بقيادة السعودية في 2015 في مواجهة جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران، والتي أطاحت بالحكومة اليمنية المعترف بها دوليا في صنعاء في عام 2014.

ودمر الصراع الاقتصاد اليمني وتسبب بمقتل عشرات الآلاف، في حين واجه الملايين من اليمنيين الجوع. وقطعت المحادثات بين السعودية والحوثيين لإنهاء الصراع أشواطا مهمة، منذ اتفاق الرياض وإيران في مارس/ آذار على استئناف العلاقات الدبلوماسية.

وتسلم الوفد السعودي 6 جثامين لجنوده، فيما استقبل الجانب الحوثي 58 جثمانا. وأظهر مقطع مصور تبادل أكياس الجثامين بين الشاحنات.

ولم ترد أي تقارير عن تبادل جثث قتلى الحرب في وسائل الإعلام السعودية، كما لم ترد الحكومة السعودية بعد على طلب للتعليق.

وفي مؤشر آخر على تحسن العلاقات، قالت السعودية الأسبوع الماضي إنها ستسمح للخطوط الجوية اليمنية بنقل ركاب إلى المملكة لأداء فريضة الحج من صنعاء، للمرة الأولى منذ اندلاع الحرب في عام 2015.

وغادر وفد يضم قيادات بارزة في جماعة الحوثي اليمنية مطار صنعاء الدولي الإثنين، متوجها إلى السعودية لأداء فريضة الحج.

وذكرت وكالة أنباء‭‭ ‬‬”سبأ نت” التي يديرها الحوثيون في صنعاء، أن الوفد ضم نائب وزير الإرشاد وشؤون الحج والعمرة (التابعة للجماعة) فؤاد ناجي، واللواء يحيى الرزامي رئيس لجنة التفاوض العسكرية التابعة لحكومة صنعاء، وعددا من الشخصيات الاجتماعية والقبلية.

وسافر الوفد ضمن المجموعة الثانية من الحجاج اليمنيين الذين يتوجهون من مطار صنعاء إلى مدينة جدة السعودية، وبلغ عددها 180 شخصا.

وكان قد سافر في الرحلة الأولى السبت 273 شخصا، بموجب تسهيل من السلطات السعودية لتنفيذ هذه الرحلات المباشرة المخصصة لنقل الحجاج اليمنيين لأداء فريضة الحج.

ويسيطر التحالف الذي تقوده السعودية على المجال الجوي اليمني منذ عام 2015. ومنذ مايو/ أيار 2022، كان يتم تسيير رحلة تجارية واحدة فقط في الأسبوع من صنعاء إلى عمان في الأردن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى