Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار العالم

اجتماع لقادة مجموعة السبع مخصص لأوكرانيا تزامنا مع الذكرى الثانية الحرب



بالتزامن مع الذكرى الثانية لاندلاع الحرب بين روسيا وأوكرانيا، يعقد قادة مجموعة السبع اجتماعا عبر الفيديو مخصص للوضع في أوكرانيا. وأكدت الثلاثاء إيطاليا التي ترأس المجموعة أن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي سيشارك في الاجتماع الذي يعقد السبت. ومن المتوقع أن يتم خلال الاجتماع تشديد العقوبات المفروضة على روسيا. 

نشرت في:

3 دقائق

 

أعلنت إيطاليا الثلاثاء أن مجموعة السبع ستعقد السبت المقبل اجتماعا عبر الفيديو مخصص لأوكرانيا. ويتزامن هذا الاجتماع مع الذكرى الثانية لاندلاع الحرب بين موسكو وكييف التي تحظى بدعم غربي كبير. ويأتي الاجتماع في ظل “وضع صعب جدا” على ساحة المعركة بعد أن فرضت روسيا “سيطرة كاملة” على مدينة أفدييفكا الأوكرانية في الجبهة الشرقية. 

وهذا هو أول اجتماع لرؤساء دول وحكومات الدول الأعضاء في مجموعة السبع (الولايات المتحدة واليابان وألمانيا وفرنسا والمملكة المتحدة وإيطاليا وكندا) في ظل الرئاسة الإيطالية.

وأوضح بيان صادر عن الحكومة في روما أنه تمت الدعوة إلى الاجتماع “في الذكرى الثانية للعدوان الروسي على أوكرانيا” في موازاة إقرار كييف بأن قواتها تواجه “وضعا بالغ الصعوبة” بعد حرمانها من الذخائر والمساعدات الأمريكية بسبب خلافات سياسية في الكونغرس.

وإثر الاجتماع الذي من المقرر أن يستمر ساعة ونصف ساعة في فترة بعد الظهر، سيصدر بيان مشترك حول أوكرانيا بحسب مصادر دبلوماسية إيطالية.

وتوقعت المصادر نفسها أن يقرر المشاركون “تشديدا لنظام العقوبات” على روسيا، لافتة إلى أن “الاتحاد الأوروبي سيفرض حزمة جديدة من العقوبات تزامنا مع موافقة الولايات المتحدة على عقوبات من جهتها”.

وأكد وزير الخارجية الإيطالي أنطونيو تاياني الثلاثاء هذه الفرضية. وقال في تصريح لقناة راي 2 الإيطالية الرسمية إن “العقوبات يمكن أن تشدد” موضحا أن روسيا تشعر “بوطأة العقوبات الاقتصادية”.

وأعلنت أوكرانيا الثلاثاء عن عشرات الهجمات الروسية على الجبهتين الشرقية والجنوبية، بعد سيطرة القوات الروسية السبت على مدينة أفدييفكا في منطقة دونيتسك، قبل أيام قليلة من دخول الحرب التي بدأت في 22 شباط/فبراير 2022، عامها الثالث.

آمال على المساعدات الأمريكية

وبشأن المساعدات الأميركية التي تعد حاسمة، لكن الكونغرس يعرقلها، قال رئيس الوزراء الأوكراني دينيس شميغال الثلاثاء في اليابان إنه واثق بأنها ستصل في نهاية المطاف.

وعبر خلال مؤتمر صحافي عن اعتقاده أن الولايات المتحدة “ستدعم أوكرانيا أيضا، مثل الاتحاد الأوروبي، واليابان، وكل دول مجموعة السبع وصندوق النقد الدولي والمنظمات المالية الدولية”.

وقررت مجموعة السبع في تموز/يوليو 2023 توقيع اتفاقات أمنية ثنائية مع أوكرانيا. وبعد لندن في كانون الثاني/يناير، وقعت كييف اتفاقا مماثلا الأسبوع الماضي مع ألمانيا وفرنسا، وانضمت 25 دولة أخرى إلى هذه المبادرة، مثل بولندا.

عمليا، قد تشمل هذه الاتفاقات الأمنية منح معدات عسكرية متماشية مع تلك المعتمدة في حلف شمال الأطلسي وتدريب القوات الأوكرانية وتعزيز الصناعات الدفاعية في أوكرانيا.

ولا تزال المساعدات الأمنية الأمريكية الموجهة لأوكرانيا تواجه مصيرا مجهولا بسبب معارضة أو تحفظ بعض الجمهوريين خاصة المحافظين. 

وأكد رئيس مجلس النواب الأمريكي مايك جونسون منتصف الشهر الجاري عدم وجود خطط عاجلة للتصويت على حزمة مساعدات لأوكرانيا أقرها مجلس الشيوخ.

فرانس24/ أ ف ب 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى